سنن ومستحبات

حسن الجوار والجار

عن المفضل بن عمر، عن الصادق جعفر بن محمد (ع) ، أنه قال: عليكم بمكارم الاخلاق فإن الله عز وجل يحبها، وإياكم ومذام الافعال فإن الله عز وجل يبغضها، وعليكم بتلاوة القرآن فإن درجات الجنة على عدد آيات القرآن، فإذا كان يوم القيامة يقال لقارئ القرآن: اقرأ وارق، فكلما قرأ آية رقي درجة، وعليكم بحسن الخلق فإنه يبلغ بصاحبه درجة الصائم القائم، وعليكم بحسن الجوار فإن الله أمر بذلك، وعليكم بالسواك فإنها مطهرة وسنة حسنة، وعليكم بفرائض الله فأدوها، وعليكم بمحارم الله فاجتنبوها.

——-

الأمالي للصدوق ص440, عنه البحار ج66 ص370/ ج71 ص150, وسائل الشيعة ج11 ص156.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الحسين بن زيد، عن الصادق (ع) عن آبائه، عن النبي (ص) في حديث المناهي قال: من خان جاره شبرا من الارض جعله الله طوقا في عنقه من تخوم الارض السابعة حتى يلقى الله يوم القيامة مطوقا إلا أن يتوب ويرجع.

———–

من لا يحضره الفقيه ج4 ص12, الأمالي للطوسي ص513, عنه البحار ج72 ص171, ثواب الأعمال ص281, عنه البحار ج7 ص213,

وسائل الشيعة ج13 ص247/ ج17 ص309, مستدرك الوسائل ج8 ص422, الفصول المهمة ج2 ص453و شرح اللمعة ج7 ص13.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الحسين بن زيد، عن الصادق، عن آبائه عن علي (ع) عن رسول الله (ص) (في حديث المناهي) قال: من آذى جاره حرم الله عليه ريح الجنة وماواه جهنم وبئس المصير، ومن ضيع حق جاره فليس منا، وما زال جبرئيل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه، […]

——-

من لا يخضره الفقيه ج4 ص13, الأمالي للصدوق ص514, عنه البحار ج 71 ص150, روضة الواعظين ص387, وسائل الشعية ج8 ص488,

مكارم الأخلاق ص429.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن النبي (ص)، قال:  من آذى جاره طمعا في مسكنه ورثه الله داره .

——–

مستدرك الوسائل ج3 ص468, تفسير القمي ج1 ص368, عنه البحار ج11 ص25/ ج71 ص150, التفسير الصافي ج3 ص82,  التفسير الأصفى ج1 ص614, تفسير نور الثقلين ج2 ص530, تفسير الميزان ج12 ص38.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الباقر (ع) قال: قال رسول الله (ص): ليس بمؤمن من لم يأمن جاره بوائقه.

——

الكافي ج1 ص6, عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص27, عنه البحار ج71 ص151, وسائل الشيعة ج8 ص488, مستدرك الوسائل ج12 ص81,

 المسترشد ص16, دلائل الإمامة ص66, مشكاة الأنوار ص376, عوالي اللئالي ج1 ص259, بيت الأحزان ص46.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

بن أبي رجاء، عن أبي عبد الله (ع) قال: حسن الجوار يزيد في الرزق.

——-

الكافي ج2 ص666, وسائل الشيعة ج8 ص485, مستدرك الوسائل ج8 ص426, مشكاة الأنوار ص 260, التفسير الصافي ج1 ص449, التفسير الأصفى ج1 ص209, تفسير كنز الدقائق ج2 ص450.

 تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن إسماعيل بن أبي زياد السكوني، عن أبي عبد الله (ع) قال: نعم الشئ الهدية أمام الحاجة، وقال: تهادوا تحابوا فإن الهدية تذهب بالضغائن.

——-

الخصال ص27, عنه البحار ج72 ص44, وسائل الشيعة ج12 ص215,السرائر ج3 ص178, الكافي ج5 ص144 بعضه.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أحمد بن عبد الجبار، عن جده، عن أبي عبد الله (ع) قال: الهدية على ثلاثة وجوه: هدية مكافأة، وهدية مصانعة، وهدية لله عزوجل.

——–

تذكرة الفقهاء ج1 ص587, الإمامة والتبصرة ص177, من لا يحضره الفقيه ج3 ص300, الخصال ص89, تحف العقول ص49, عنه البحار ج72 ص45,

تهذيب الاحكام ج6 ص378, وسائل الشيعة ج12 ص212, مستدرك الوسائل ج13 ص204,مشكاة الأنوار ص386, تفسير نور الثقلين ج4 ص86.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن نعيم بن صالح الطبري قال: حدثني علي بن موسى الرضا عن أبيه عن آبائه عن علي (ع) قال: قال رسول الله (ص): نعم الشئ الهدية وهي مفتاح الحوائج.

——

عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص79, عنه البحار ج72 ص45, وسائل الشيعة ج17 ص132, مستدرك الوسائل ج13 ص206.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

آداب الطعام والاطعام والضيف

.

البرقي, عن أبيه، عن محمد بن سنان، عن عبد الله بن مسكان، عن أبى عبد الله (ع) قال: قال رسول الله (ص): الطعام إذا جمع أربعا فقد تم إذا كان من حلال، وكثرت الايدى عليه، وسمى الله في أوله، وحمد الله في آخره

——

المحاسن ج2 ص398, الكافي ج6 ص273, وسائل الشيعة ج16 ص422, الخصال ص216,عنه البحار ج63 ص314, معاني الأخبار ص375.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن النبي (ص) قال: حسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه، فان كان ولابد فليكن الثلث للطعام والثلث للشراب والثلث الآخر للنفس.

———-

عدة الداعي ص74, عنه البحار ج63 ص329.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن وهيب بن حفص عن أبي بصير عن أبي عبد الله (ع) قال: قال لي: يا أبا محمد إن البطن ليطغى من أكله وأقرب ما يكون العبد من الله جل وعز إذا خف بطنه وأبغض ما يكون العبد إلى الله عزوجل إذا امتلا بطنه.

———

الكافي ج6 ص269, وسائل الشيعة ج16 ص405, المحاسن ج2 ص446, شرح اللمعة ج7 ص364, مسالك الأفهام ج12 ص139.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال رسول الله (ص): نور الحكمة الجوع، والتباعد من الله الشبع والقربة إلى الله حب المساكين، والدنو منهم، وقال (ص): لاتميتوا القلوب بكثرة الطعام والشراب، فان القلوب تموت كالزروع إذا كثر عليها الماء، وقال (ص): لا تشبعوا فتطفئ نور المعرفة من قلوبكم، ومن بات يصلي في خفة من الطعام بات الحور الطين حوله.

———

روضة الواعظين ص456, مكارم الأخلاق ص149, عنه البحار ج62 ص331/ ج67 ص71.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

محمد بن علي بن الحسين قال: قال رسول الله (ص): من أراد البقاء (الابقاء) ولا بقاء فليباكر الغداء، (الغذاء) وليجود الحذاء، وليخفف الرداء، ويقل مجامعة النساء، قيل يا رسول الله: وما خفة الرداء؟ قال: قلة الديْن.

——-

عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص42, عنه البحار ج63 ص341/ ج100 ص286, وسائل الشيعة ج13 ص77,مكارم الأخلاق ص212,

 من لا يحضره الفقيه ج3 ص555, مستدرك الوسائل ج13 ص387/ ج16 ص324, طب الأئمة ص29.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبى عبد الله (ع) قال: قال أمير المؤمنين (ع) : عشاء الانبياء بعد العتمة، فلا تدعوا العشاء، فان ترك العشاء خراب البدن.

——-

المحاسن ج2 ص420, الكافي ج6 ص288, الخصال ص611, عنه البحار ج10 ص89, وسائل الشيعة ج16 ص468, مكارم الأخلاق ص194.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن جابر بن عبد الله، قال: قال رسول الله (ص): لا تدعوا العشاء ولو على حشفة، إنى أخشى على أمتى من ترك العشاء الهرم، فان العشاء قوة الشيخ والشاب

———–

المحاسن ج2 ص421, عنه البحار ج63 ص343, وسائل الشيعة ج16 ص467.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

سأل رجل رسول الله (ص)، فقال: يا رسول الله، إنا نأكل ولا نشبع، قال:  لعلكم تفترقون عن طعامكم، فاجتمعوا عليه، واذكروا اسم الله عليه، يبارك لكم فيه.

——–

مكارم الأخلاق ص149, عنه البحار ج63 ص349, مستدرك الوسائل ج16 ص231.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الاصم عن مسمع عن أبي عبد الله (ع) قال: قال رسول الله (ص): ما من رجل يجمع عياله ويضع مائدته فيسمون في اول طعامهم ويحمدون في آخره فترفع المائدة حتى يغفر لهم.

——-

مسالك الأفهام ج12 ص135,الكافي ج6 ص296,عنه البحار ج63 ص351, دعائم الإسلام ج2 ص117, وسائل الشيعة ج16 ص422,

 مستدرك الوسائل ج16 ص231.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي عوف العجلي قال: سمعت أبا عبد الله (ع) يقول: الوضوء قبل الطعام وبعده يزيد في الرزق.

——-

الخصال ص23, عنه البحار ج63 ص352, روضة الواعظين ص455, وسائل الشيعة ج11 ص276, مشكاة الانوار ص230.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن السكوني، عن أبي عبد الله (ع) قال: من سره أن يكثر خير بيته فليتوضأ عند حضور طعامه.

——–

الدعوات ص143, مسالك الأفهام ج12 ص131, المحاسن ج2 ص424, عنه البحار ج63 ص355, الكافي ج6 ص290, دعائم الإسلام ج1 ص123,

من لا يحضره الفقيه ج3 ص358, الخصال ص13, روضة الواعظين ص306, وسائل الشيعة ج16 ص471, مستدرك الوسائل ج16 ص267,

الأمالي للطوسي ص590, مكارم الأخلاق ص140, كتاب النوادر ص207.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ثور بن سعيد بن علاقة عن ابيه عن امير المؤمنين (ع) قال: الاكل على الجنابة يورث الفقر.

——-

منتهى المطلب ج1 ص89, من لا يحضره الفقيه ج1 ص83, الأمالي للصدوق ص509, عنه البحار ج63 ص385, وسائل الشيعة ج1 ص496,

الخصال ص505, مستدرك الوسائل ج1 ص466, مكارم الأخلاق ص424.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن سماعة، عن أبي عبد الله (ع) قال: سألته عن الرجل يأكل بشماله أو يشرب بها فقال: لا يأكل بشماله ولا يشرب بشماله ولا يتناول بها شيئا.

———–

المحاسن ج2 ص455, عنه البحار ج63 ص386, الكافي ج6 ص272, تهذيب الأحكام ج9 ص93, وسائل الشيعة ج16 ص419.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن محبوب، عن محمد بن سنان، عن أبى عبد الله (ع) قال: لا تأكل وأنت ماش إلا أن تضطر إلى ذلك.

———

الدعوات ص139,المحاسن ج2 ص459, عنه البحار ج63 ص387, مستدرك الوسائل ج16 ص230.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن النبي (ص)، قال:  إذا أكل أحدكم فليأكل بيمينه، وإذا شرب فليشرب بيمينه، فإن الشيطان يأكل بشماله ويشرب بشماله .

——–

عوالي اللئالي ج1 ص145, مستدرك الوسائل ج17 ص24, بحار الأنوار ج63 ص390 عن الفردوس.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال أمير المؤمنين (ع) :  ابدؤوا بالملح في أول الطعام فلو علم الناس ما في الملح، لاختاروه على الترياق المجرب

——–

المحاسن ج 2 ص 591, الكافي ج 6 ص 326, الخصال ج 2 ص 623, الوافي ج 19 ص 320, وسائل الشيعة ج 24 ص 403, بحار الأنوار ج 63 ص 396, طب الأئمة ص 110

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن زرارة عن أبي عبد الله (ع) قال: قال رسول الله لامير المؤمنين (ع) : يا على افتتح طعامك بالملح واختمه بالملح فان من افتتح طعامه بالملح وختمه بالملح دفع عنه سبعون نوعا من انواع البلاء ايسرها الجذام.

——

المحاسن ج2 ص592, عنه البحار ج63 ص397, المقنع ص545, عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص46, الخصال ص610, وسائل الشيعة ج16 ص521,

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن محمد بن علي الهمداني أن رجلا كان عند الرضا (ع) بخراسان فقدمت إليه مائدة عليها خل وملح فافتتح (ع) بالخل فقال الرجل: جعلت فداك أمرتنا أن نفتتح بالملح؟ فقال: هذا مثل هذا يعني الخل وإن الخل يشد الذهن ويزيد في العقل.

———-

الكافي ج6 ص329, المحاسن ج2 ص487, عنه البحار ج63 ص303, وسائل الشيعة ج16 ص522, جواهر الكلام ج36 ص471.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن محمد بن مسلم، عن أبى عبد الله (ع) قال: قال أمير المؤمنين (ع) : أقروا الحار حتى يبرد، فان رسول الله (ص) قرب إليه طعام حار، فقال: أقروه حتى يمكن، ما كان الله ليطعمنا النار، والبركة في البارد.

——

المحاسن ج2 ص406, الكافي ج6 ص321, الخصال ص610,عنه البحار ج10 ص89, وسائل الشيعة ج16 ص517, مستدرك الوسائل ج16 ص308, مكارم الأخلاق ص146, حلية الابرار ج1 ص411, دعائم الإسلام ج2 ص117.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبى بصير، عن أبى عبد الله (ع) قال: قال رسول الله (ص): إذا أكل أحدكم طعاما، فمص أصابعه التى أكل بها، قال الله عزوجل: بارك الله فيك

——-

التحفة السنية ص312, المحاسن ج2 ص443, الكافي ج6 ص297, الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89, تحف العقول ص92, وسائل الشيعة ج16 ص496, مستدرك الوسائل ج16 ص285.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن إسحاق ابن جرير قال: سألت أبا عبد الله (ع) عن اللحم الذي يكون في الاسنان فقال: أما ما كان في مقدم الفم فكله وما كان في الاضراس فاطرحه.

———-

الكافي ج6 ص377, المحاسن ج2 ص451, عنه البحار ج63 ص440, من لا يحضره الفقيه ج3 ص357, وسائل الشيعة ج16 ص535.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الاصبغ بن نباتة قال: قال امير المؤمنين (ع) للحسن: الا اعلمك اربع خصال تستغنى بها عن الطب؟ قال بلى قال: لا تجلس على الطعام الا وانت جائع ولا تقم عن الطعام الا وانت تشتهيه وجود المضغ وإذا نمت فاعرض نفسك على الخلاء فإذا استعملت هذا استغنيت عن الطب.

——-

الدعوات ص74, الخصال ص229, عنه البحار ج63 ص415, وسائل الشيعة ج16 ص409, طب الأئمة للزيات ص3, الكنى والألقاب ج1 ص24.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن إدريس بن يوسف عن أبي عبد الله (ع) قال: قال رسول الله (ص): لا تقطعوا الخبز بالسكين ولكن اكسروه باليد وليكسر لكم، خالفوا العجم

———-

الكافي ج6 ص304, وسائل الشيعة ج16 ص512, المحاسن ج2 ص589 , عنه البحار ج63 3ص270.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن سماعة بن مهران قال: سألت أبا عبد الله (ع) عن الصلاة تحضر وقد وضع لطعام قال: إن كان في أول الوقت يبدأ بالطعام وإن كان قد مضى من الوقت شئ وتخاف أن تفوتك فتعيد الصلاة فابدأ بالصلاة.

——–

الذكرى ص130, المحاسن ج2 ص423, عنه البحار ج63 ص427, الكافي ج6 ص298, تهذيب الأحكام ج9 ص100, وسائل الشعية ج16 ص498

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

وعن النوفلي باسناده قال: قال رسول الله (ص): من تتبع ما يقع من مائدته فاكله ذهب عنه الفقر وعن ولده وولد ولده إلى السابع.

———–

المحسان ج2 ص444, عنه البحار ج 63 ص428/ ج109 ص248, وسائل الشيعة ج16 ص503.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن معمر بن خلاد، قال: سمعت أبا الحسن الرضا (ع) يقول: من أكل في منزله طعاما فسقط منه شئ فليتناوله، ومن أكل في الصحراء أو خارجا فليتركه للطير والسبع.

———–

المحاسن ج2 ص445, عنه البحار ج63 ص429/ ج109 ص248, الكافي ج6 ص298, وسائل الشيعة ج16 ص499, الفصول المهمة ج2 ص440.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي بصير، ومحمد بن مسلم، عن أبي عبد الله (ع) قال: حدثني أبي، عن جدي، عن آبائه (ع) أن أمير المؤمنين (ع) علم أصحابه في مجلس واحد أربع مائة باب مما يصلح للمسلم في دينه ودنياه . قال (ع) :[…] مضغ اللبان يشد الاضراس، وينفي البلغم ويذهب بريح الفم

———

الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89/ ج63 ص443, تحق العقول ص100, وسائل الشيعة ج17 ص16, مكارم الأخلاق ص194.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن أبى عمير، عن هشام بن سالم، عن أبى عبد الله (ع) قال: إذا أتاك أخوك فأته بما عندك، وإذا دعوته فتكلف له

———-

الدروس ج3 ص31, المحاسن ج2 ص410, عنه البحار ج72 ص453, الكافي ج6 ص276, وسائل الشيعة ج16 ص432, التحفة السنية ص314.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن القداح، عن أبي عبد الله (ع) قال: كان رسول الله (ص): إذا أكل مع القوم أول من يضع يده مع القوم وآخر من يرفعها إلى أن يأكل القوم.

———

المحاسن ج2 ص449, عنه البحار 72 ص454, الكافي ج6 ص285, وسائل الشيعة ج16 ص461.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن النبي (ص) قال: ومن اطعم طعاما رياء وسمعة اطعمه الله مثله من صديد جهنم وجعل ذلك الطعام نارا في بطنه حتى يقضى بين الناس.

——————

ثواب الأعمال ص280, عنه البحار ج7 ص213/ ج73 ص359, وسائل الشيعة ج16 ص455, مستدرك الوسائل ج16 ص254.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الراوندي في دعواته: عن رسول الله (ص)، أنه قال:  من أطعم أخاه حلاوة، أذهب الله عنه مرارة الموت .

————

الدعوات ص141, عنه البحار ج63 ص288, مستدرك الوسائل ج16 ص355, منازل الآخرة ص111.

 تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال أمير المؤمنين (ع) : قوت الاجسام الطعام وقوت الارواح الاطعام

———–

مشكاة الأنوار ص561, الدعوات ص142, عنه البحار ج72 ص456, مستدرك الوسائل ج16 ص246.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الحسين بن نعيم، قال: قال لى أبو عبد الله (ع) : أتحب إخوانك يا حسين؟ – قلت: نعم، قال، تنفع فقراءهم؟ – قلت،: نعم، قال: أما إنه يحق عليك أن تحب من يحب الله أما والله لا تنفع منهم أحدا حتى تحبه، أتدعوهم إلى منزلك؟ – قلت: ما آكل إلا ومعى منهم الرجلان أو الثلاثة أو أقل أو أكثر، فقال أبو عبد الله (ع) : فضلهم عليك أعظم من فضلك عليهم، فقلت: أدعوهم إلى منزلي، وأطعمهم طعامي وأسقيهم، وأوطئهم رحلى، ويكونون على أفضل منا؟ ! قال: نعم إنهم إذا دخلوا منزلك دخلوا بمغفرتك ومغفرة عيالك، وإذا خرجوا من منزلك خرجوا بذنوبك وذنوب عيالك.

———-

المحاسن ج2 ص391, عنه البحار ج71 ص362, الكافي ج2 ص301, وسائل الشيعة ج16 ص450.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن إبراهيم بن عمر اليماني عن أبي عبد الله (ع) قال: ما من رجل يدخل بيته مؤمنين فيطعمهما شبعهما (2) إلا كان ذلك أفضل من عتق نسمة.

———

الكافي ج2 ص201, وسائل الشيعة ج16 ص447, مستدرك الوسائل ج7 ص247, الإختصاص ص26, عنه البحار ج71 ص311, كتاب المؤمن ص63, المحاسن ج2 ص294, عنه البحار ج72 ص460.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن عبد الله بن ميمون عن جعفر، عن أبيه (ع) أن النبي (ص) قال: الرزق أسرع إلى من يطعم الطعام من السكين في السنام.

————

الدعوات ص150, عنه البحار ج72 ص461, المحاسن ج2 ص390, عنه البحار ج71 ص362, الكافي ج4 ص51, دعائم الإسلام ج2 ص106, وسائل الشيعة ج6 ص329/ ج16 ص441, مستدرك الوسائل ج16 ص251.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن عبد الله بن أحمد عن اسماعيل الخراساني عن الرضا (ع) قال: ليس الحميه (2) من الشئ تركه إنما الحميه من الشئ الاقلال منه.

———

عيون أخبار الرضا (ع) ج2 ص276, معاني الأخبار ص238, عنه البحار ج59 ص140, مكارم الأخلاق ص362, التحفة السنية ص344.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

افشاء السلام

.

قال: رسول الله (ص): يا أنس أكثر من الطهور يزد الله في عمرك، وإن استطعت أن تكون بالليل والنهار على طهارة فافعل، فإنك تكون إذا مت على الطهارة شهيدا. وصل صلاة الزوال فإنها صلاة الاوابين. وأكثر من التطوع تحبك الحفظة. وسلم على من لقيت يزد الله في حسناتك، وسلم في بيتك يزد الله في بركتك، ووقر كبير المسلمين، وارحم صغيرهم أجئ أنا وأنت يوم القيامة كهاتين، وجمع بين الوسطى والمسبحة

———–

الأمالي ص60, بحار الأنوار ج66 ص396/ ج73 ص3 عن جامع الأخبار.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن عبد الله بن القاسم الجعفري، عن أبى عبد الله، عن آبائه (ع) قال: قال رسول الله (ص): خيركم من أطعم الطعام، وأفشى السلام، وصلى والناس نيام

———–

المحاسن ج2 ص387, عنه البحار ج71 ص360, الكافي ج4 ص50, الخصال ص91, عنه البحار ج73 ص3,

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن جابر، عن أبي جعفر (ع) قال: قال رسول الله (ص): إذا التقيتم فتلاقوا بالتسليم والتصافح وإذا تفرقتم فتفرقوا بالاستغفار

————–

الكافي ج2 ص181,الأمالي للطوسي ص215, عنه البحار ج73 ص4, عدة الداعي ص176, وسائل الشيعة ج8 ص555, مشكاة الأنوار ج345.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال رسول الله (ص) في كلام كثير لا تؤوا منديل اللحم في البيت فانه مربض الشيطان ولا تؤوا التراب خلف الباب فانه مأوى الشياطين، وإذا خلع أحدكم ثيابه فليسم لئلا تلبسها الجن فانه ان لم يسم عليها لبستها الجن حتى يصبح، ولا تتبعوا الصيد فانكم على غرة وإذا بلغ احدكم باب حجرته فليسم فانه يفر الشيطان، وإذا دخل احدكم بيته فليسلم فانه ينزله البركة وتؤنسه الملائكةولا يرتدف ثلاثة على دابة فان احدهم ملعون وهو المقدم ولا تسموا الطريق السكة فانه لا سكة إلا سكك الجنة

——–

علل الشرائع ج2 ص583, عنه البحار ج73 ص7, وسائل الشيعة ج3 ص572, مشكاة الأنوار ص341,

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أمير المؤمنين (ع) قال: السلام سبعون حسنة، تسع وستون للمبتدي وواحدة للراد

———–

مشكاة الأنوار ص346, بحار الأنوار ج73 ص11 عن جامع الأخبار, تحف العقول ص248, مستدرك الوسائل ج8 ص357, التحفة السنية ص319.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي عبيدة الحذاء قال: قال أبو جعفر (ع) : إن المؤمن إذا صافح المؤمن تفرقا عن غير ذنب

———

الخصال ص21, عنه البحار ج73 ص20, وسائل الشيعة ج8 ص556, مشكاة الانوار ص351, مستدرك الوسائل ج9 ص63, كتاب المؤمن ص31.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الزيارة والمصافحة

محمد بن الحسن قال حدثني محمد بن الحسن الصفار عن عباد بن سليمان عن محمد بن سليمان الديلمي عن أبيه عن اسحق بن عمار الصيرفي قال: كنت بالكوفة فيأتيني إخوان كثيرة وكرهت الشهرة فتخوفت ان اشتهر بديني فأمرت غلامي كلما جاءتي رجل منهم يطلبني قال ليس هو ههنا قال فحججت تلك السنة فلقيت أبا عبد الله (ع) فرأيت منه ثقلا وتغيرا فيما بيني وبينه قال قلت جعلت فداك ما الذي غيرني عندك؟ قال الذي غيرك للمؤمنين قلت جعلت فداك انما تخوفت الشهرة وقد علم الله شدة حبي لهم فقال يا إسحاق لا تمل زيارة اخوانك فان المؤمن إذا لقى اخاه المؤمن فقال مرحبا كتب الله له مرحبا إلى يوم القيامة فإذا صافحه انزل الله فيما بين ابهاميهما مائة رحمة تسعة وتسعين لاشدهم حبا لصاحبه ثم أقبل الله عليهما بوجهه فكان على أشدهما حبا لصاحبه أشد إقبالا فإذا تعانقا غمرتهما الرحمة فإذا لبثا لا يريدان إلا وجهه لا يريدان غرضا من اغراض الدنيا قيل لهما غفر الله لكما فاستأنفا فإذا اقبلا على المسائلة قالت الملائكة بعضهم لبعض تنحوا عنهما فان لهما سرا وقد ستر الله عليهما قال اسحاق قلت له جعلت فداك لا يكتب علينا لفظنا فقد قال الله عز وجل (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد) قال فتنفس ابن رسول الله (ص) الصعداء ثم بكى حتى خضبت دموعه لحيته وقال يا إسحق ان الله تبارك وتعالى إنما نادى الملائكة أن يغيبوا عن المؤمنين إذا التقيا إجلالا لهما فإذا كانت الملائكة لا تكتب لفظهما ولا تعرف كلامهما فقد عرفه الحافظ عليهما عالم السر وأخفى، يا إسحق فخف الله كأنك تراه فان كنت لا تراه فانه يراك فان كنت ترى انه لا يراك فقد كفرت وان كنت تعلم انه يراك ثم استترت عن المخلوقين بالمعاصي وبرزت له بها فقد جعلته في حد أهون الناظرين اليك.

————

ثواب الأعمال ص146, عنه البحار ج73 ص20, وسائل الشيعة ج8 ص564 بعضه.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي حمزة عن أبي عبد الله (ع) قال أنتم في تصافحكم في مثل أجور المجاهدين.

——–

ثواب الأعمال ص184, عنه البحار ج73 ص22, وسائل الشيعة ج8 ص556, مستدرك الوسائل ج9 ص58, مشكاة الأنوار ص351

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مالك الجهني قال: قال أبو جعفر (ع) : يا مالك أنتم شيعنا [ أ ] لا ترى أنك تفرط في أمرنا، إنه لا يقدر على صفة الله فكما لا يقدر على صفة الله كذلك لا يقدر على صفتنا وكما لا يقدر على صفتنا كذلك لا يقدر على صفة المؤمن، إن المؤمن ليلقى المؤمن فيصافحه، فلا يزال الله ينظر إليهما والذنوب تتحات عن وجوههما كما يتحات الورق من الشجر، حتى يفترقا، فكيف يقدر على صفة من هو كذلك

———-

الكافي ج2 ص180, ثواب الأعمال ص188,عنه البحار ج73 ص22, وسائل الشيعة ج8 ص554 بعضه, مستدرك الوسائل ج9 ص62,

مصادقة الإخوان ص58, خاتمة المستدرك ج5 ص101, الإختصاص ص28 بعضه, عوالي اللئالي ج1 ص436.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن عبد الله بن محمد الجعفي، عن أبي جعفر وأبي عبد الله (ع) قالا. أيما مؤمن خرج إلى أخيه يزوره عارفا بحقه كتب الله له بكل خطوة حسنة ومحيت عنه سيئة ورفعت له درجة وإذ طرق الباب فتحت له أبواب السماء فإذا التقيا وتصافحا وتعانقا أقبل الله عليهما بوجهه، ثم باهى بهما الملائكة، فيقول: انظروا إلى عبدَيْ تزاورا وتحابا في، حق علي ألا اعذبهما بالنار بعد هذا الموقف، فإذا انصرف شيعه الملائكة عدد نفسه وخطاه وكلامه، يحفظونه من بلاء الدنيا وبوائق الآخرة إلى مثل تلك الليلة من قابل فإن مات فيما بينهما اعفي من الحساب وإن كان؟؟ يعرف من حق الزائر ما عرفه الزائر من حق المزور كان له مثل أجره.

———

الكافي ج2 ص183, وسائل الشيعة ج8 ص563, عنه البحار ج73 ص34,

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

العطاس

عن ابي أسامة قال: قال أبو عبد الله (ع) : من سمع عطسة فحمد الله عز وجل وصلى على النبي (ص) وأهل بيته لم يشتك عينيه ولا ضرسه، ثم قال: إن سمعتها فقلها وإن كان بينك وبينه البحر.

———

مكارن الأخلاق ص353, عنه البحار ج73 ص51, الكافي ج2 ص656, وسائل الشيعة ج8 ص464.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي عبد الله (ع) قال: من قال إذا سمع عاطسا:  الحمد لله على كل حال ما كان من أمر الدنيا والاخرة وصلى الله على محمد وآله  لم ير في فمه سوءا.

——–

مكارم الأخلاق ص354, عنه البحار ج73 ص51.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أحمد بن محمد بن أبي نصر قال: سمعت الرضا (ع) يقول: التثاؤب من الشيطان والعطسة من الله عز وجل.

———-

مكارم الأخلاق ص355, عنه البحار ج73 ص51, الكافي ج2 ص654, وسائل الشيعة ج4 ص1259.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

التجشأ والبزاق

عن علي (ع) في حديث الاربعمائة كلمة قال: غسل اليدين قبل الطعام وبعده زيادة في الرزق وإماطة للغمر عن الثياب ويجلو البصر، أكل التفاح نضوح المعدة، ومضغ اللبان يشد الاضراس، وينفى البلغم، ويذهب بريح الفم، أكل السفرجل قوة للقلب الضعيف ويطيب المعدة ويزيد في قوة الفؤاد ويشجع الجبان ويحسن الولد، أكل إحدى وعشرين زبيبة حمراء في كل يوم على الريق يدفع جميع الامراض إلا مرض الموت. لا يتفل المؤمن في القبلة فان فعل ذلك ناسيا يستغفر الله

———-

الخصال ص610,عنه البحار ج10 ص89/ ج73 ص56, تحف العقول ص100, وسائل الشيعة ج4 ص960.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مسعدة بن صدقة، عن جعفر، عن أبيه قال:  قال رسول الله (ص): إذا تجشأ أحدكم فلا يرفع جشاءه إلى السماء، ولا إذا بزق. والجشأ نعمة من الله عزوجل فإذا تجشأ أحدكم فليحمد الله

——–

قرب الإسناد ص47, عنه البحار ج73 ص56, وسائل الشيعة ج16 ص411.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

وقال أبو عبد الله (ع) : الجشأ نعمة من نعم الله، وإذا (7) تجشأ أحدكم فليحمد الله ولا يرفعن جشاءه

———–

الدعوات ص144, عنه البحار ج73 ص57.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الدعابة والمزاح والضحك

عن طلحة بن زيد، عن الصادق جعفر بن محمد، عن أبيه، عن آبائه (ع) ، قال: قال رسول الله (ص): كثرة المزاح تذهب بماء الوجه، وكثرة الضحك تمحو الايمان، وكثرة الكذب تذهب بالبهاء

——–

الأمالي للصدوق ص344, عنه البحار ج69 ص259/ ج73 ص58, روضة الواعظين ج419, وسائل الشيعة ج8 ص482, مشكاة الأنوار ص157.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مسعدة بن صدقة قال: حدثني جعفر بن محمد، عن أبيه: أن داود قال لسليمان (ع) :  يا بني، إياك وكثرة الضحك، فإن كثرة الضحك تترك العبد حقير يوم القيامة.

——–

وسائل الشيعة ج8 ص483, قرب الإسناد ص69, عنه البحار ج73 ص58.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

 الحسن بن محمد الطوسى في مجالسه عن أبيه، عن جماعة، عن أبي المفضل الفضل بن محمد، عن هارون بن عمر بن عبد العزيز، عن محمد بن جعفر بن محمد، عن أبيه أبي عبد الله، عن آبائه، عن علي (ع) قال: كان ضحك النبي (ص) التبسم فاجتاز ذات يوم بفيئة من الانصار، وإذا هم يتحدثون ويضحكون ملؤا أفواههم، فقال: مه يا هؤلاء من غره منكم أمله وقصر به في الخير عمله فليطلع القبور، وليعتبر بالنشور، واذكروا الموت فإنه هادم اللذات.

——-

وسائل الشيعة ج8 ص482, الأمالي للطوسي ص522, عنه البحار ج73 ص59.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الفضل بن أبي قرة الكوفي، عن أبي عبد الله (ع) قال: ما من مؤمن إلا وفيه دعابة، قلت وما الدعابة؟ قال المزاح

——–

السرائر ج3 ص579, عنه البحار ج73 ص60, الكافي ج2 ص663, معاني الأخبار ص164, وسائل الشيعة ج8 ص477, مستطرفات السرائر ص579, مشكاة الأنوار ص335, عوالي اللئالي ج1 ص190.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

حمران بن أعين، قال دخلت على أبي جعفر (ع) ، فقلت له أوصني، فقال أوصيك بتقوى الله، وإياك والمزاح، فإنه يذهب هيبة الرجل وماء وجهه، وعليك بالدعاء لإخوانك بظهر الغيب، فإنه يهيل الرزق، يقولها ثلاثا

———

السرائر ج3 ص637, عنه البحار ج73 ص60/ ج90 ص386, وسائل الشيعة ج8 ص478 بعضه, مستطرفات السرائر ص637.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

وقال (ع) : ما مزح امرو مزحة إلا مج من عقله مجة

———–

نهج البلاغة ج4 ص104, عنه البحار ج73 ص60, وسائل الشيعة ج8 ص483, عيون الحكم ص480.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

النظافة, تقليم الاظافر, التمشط, حلق الشعر

عن الحسن بن الجهم قال: قال أبو الحسن موسى بن جعفر عليهما السلام خمس من السنن في الرأس وخمس في الجسد فأما التي في الرأس فالسواك وأخذ الشارب وفرق الشعر والمضمضة والاستنشاق، وأما التي في الجسد فالختان وحلق العانة ونتف الابطين وتقليم الاظفار والاستنجاء.

————

الخصال ص271, عنه البحار ج73 ص67/ ج101 ص109, التبيان ج1 ص445, فقه القرآن ج1 ص69, وسائل الشيعة ج1 ص350.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن القداح، عن أبي عبد الله (ع) قال: احتبس الوحي عن النبي (ص) فقيل له: احتبس الوحي عنك؟ فقال (ص): وكيف لا يحتبس وأنتم لا تقلمون أظفاركم ولا تنقون رواجبكم

——–

الكافي ج6 ص492,قرب الإسناد ص24, عنه البحار ج73 ص84, وسائل الشيعة ج1 ص434, تفسير مجمع البيان ج1 ص381, تفسير نور الثقلين ج5 ص594, مكارم الأخلاق ص66.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال أمير المؤمنين (ع) : غسل الرأس يذهب بالدرن وينقي القذا، وقال (ع) : غسل الثياب يذهب بالهم والحزن، وهو طهور للصلاة وقال (ع) تنظفوا بالماء من الريح المنتن الذي يتأدى به وتعهدوا أنفسكم فان الله يبغض من عباده القاذورة الذي يتأنف به من جلس إليه وقال (ع) : اتخذوا الماء طيبا

———–

الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89, تحف العقول ص100.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال أبو جعفر (ع) : […] والفرق لمن طول شعر رأسه، ومن لم يفرق شعر رأسه فرقه الله يوم القيامة بمنشار من نار

———

من لا يحضره الفقيه ج1 ص54, فقه الرضا (ع) ص66, عنه البحار ج73 ص85, الهداية ص83, منتهى المطلب ج1 ص48, ذخيرة المعاد ج1 ص42, مستدرك الوسائل ج1 ص402.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن اسماعيل بن مسلم عن جعفر بن محمد عن أبيه عن آبائه (ع) قال: قال رسول الله (ص) لا يطولن أحدكم شاربه ولا عانته ولا شعر أبطيه فان الشيطان يتخذها مخابئا بستتر بها.

———-

دعائم الإسلام ج1 ص124, علل الشرائع ج2 ص519, عنه البحار ج73 ص88, مستدرك الوسائل ج1 ص405, كتاب النوادر ص149.

 تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مسعدة بن صدقة، عن جعفر بن محمد، عن آبائه (ع) عن النبي (ص) قال: من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يترك حلق عانته فوق الاربعين فإن لم يجد فليستقرض بعد الاربعين ولا يؤخره.

———-

روضة الواعظين ص308, وسائل الشيعة ج1 ص392, الخصال ص538, عنه البحار ج73 ص89.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مسعدة بن صدقة قال: حدثنا جعفر بن محمد، عن آبائه: أن النبي (ص) قال: ليأخذ أحدكم من شاربه، والشعر الذي في أنفه، وليتعاهد نفسه، فإن ذلك يزيد في جماله

——–

قرب الإسناد ص67, عنه البحار ج73 ص109, وسائل الشيعة ج1 ص424, مستدرك الوسائل ج1 ص407.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن حفص بن البختري، عن أبي عبد الله (ع) قال: أخذ الشارب والاظفار من الجمعة إلى الجمعة أمان من الجذام.

———–

منتهى المطلب ج1 ص329, مدارك الأحكام ج4 ص85, مشرق الشمسين ص372, الكافي ج3 ص418, الخصال ص39, عنه البحار ج73 ص110, الأمالي ص381, تهذيب الأحكام ج3 ص236, روضة الواعظين ص308, وسائل الشيعة ج5 ص49.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن صالح بن عقبة عن أبي كهمس قال: قلت لابي عبد الله (ع) علمني دعاء أستنزل به الرزق فقال لي خذ من شاربك وأظفارك وليكن ذلك في يوم الجمعة.

————–

ثواب الأعمال ص24, الخصال ص391, عنه البحار ج73 ص110/ ج86 ص345, وسائل الشيعة ج5 ص49

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن يزيد بن مسلم قال: قال أبو عبد الله: المشط ينفي الفقر ويذهب بالداء.

——–

مكارم الأخلاق ص71, عنه البحار ج73 ص113.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي الحسن موسى (ع) قال: لا تمتشط من قيام فإنه يورث الضعف في القلب، وامتشط وأنت جالس فإنه يقوي القلب ويمخخ الجلد.

———-

وسائل الشيعة ج1 ص429, مكارم الأخلاق ص72, بحار الأنوار ج73 ص115, الحدائق الناضرة ج5 ص565.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الصادق (ع) قال: تسريح الرأس يقطع البلغم، وتسريح الحاجبين أمان من الجذام، وتسريح العارضين يشد الاضراس

———-

مكارم الأخلاق ص72, عنه البحار ج73 ص115, الفصول المهمة ج3 ص37.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي بصير قال: سألت أبا عبد الله (ع) عن قوله تعالى: {خذوا زينتكم عند كل مسجد} قال: هو التمشط عند كل صلاة فريضة ونافلة.

———

مكارم الأخلاق ص72, عنه البحار ج73 ص115, الفصول المهمة ج3 ص37.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن عبد الله بن الحسين بن زيد بن علي ابن الحسين بن علي بن أبي طالب، عن أبيه، عن آبائه، عن علي (ع) قال: أمرنا رسول – الله (ص) بدفن أربعة: الشعر والسن والظفر والدم.

———-

الخصال ص251,عنه البحار ج73 ص125, العروة الوثقى ج1 ص438, روضة الواعظين ص309, وسائل الشيعة ج1 ص431, كتاب الطهارة ج9 ص185.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

المسواك

عنه، عن جعفر بن محمد، عن ابن القداح، عن أبى عبد الله (ع) قال: قال رسول الله (ص): لولا أن أشق على أمتى لامرتهم بالسواك عند كل صلوة.

———

الخلاف ج1 ص71, المعتبر ج1 ص169, منتهى المطلب ج1 ص47, الذكرى ص93, المحاسن ج2 ص561, الكافي ج3 ص22, دعائم الإسلام ج1 ص119, من لا يحضره الفقيه ج1 ص55, علل الشرائع ج1 ص293, وسائل الشيعة ج1 ص354, مستدرك الوسائل ج1 ص364, مكارم الأخلاق ص50.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن سنان، عن أبى عبد الله (ع) قال: في السواك إثنتا عشرة خصلة، هو من السنة، ومطهرة للفم، ومجلاة للبصر، ويرضى الرب، ويبيض الاسنان، ويذهب بالحفر، ويشد اللثة، ويشهى الطعام، ويذهب بالبلغم، ويزيد في الحفظ، ويضاعف الحسنات، وتفرح به الملائكة

——-

الدعوات ص160, منتهى المطلب ج1 ص289, الذكرى ص93, المحاسن ج2 ص562, الكافي ج6 ص495, من لا يحضره الفقيه ج1 ص55, الخصال ص481, عنه البحار ج73 ص129, وسائل الشيعة ج1 ص347, مستدرك الوسائل ج1 ص362, مكارم الأخلاق ص50.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن القداح، عن أبى عبد الله، عن آبائه (ع) قال: قال رسول الله (ص): ركعتان بسواك أفضل من سبعين ركعة بغير سواك

——-

المحاسن ج2 ص561, عنه البحار ج73 ص133, من لا يحضره الفقيه ج1 ص54, مكارم الأخلاق ص50, عوالي اللئالي ج1 ص109.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الطيب والتدهن

حدثنا أبي رضي الله عنه قال: حدثنا محمد بن يحيى العطار، عن محمد ابن أحمد، عن معاوية بن حكيم، عن معمر بن خلاد، عن أبي الحسن الرضا (ع) قال: لا يبغي للرجل أن يدع الطيب في كل يوم، فإن لم يقدر عليه فيوم ويوم لا، فان لم يقدر ففي كل جمعة، ولا يدع ذلك.

——–

الكافي ج6 ص510, من لا يحضره الفقيه ج1 ص425, عيون أخبار الرضا (ع) ج2 ص252, عنه البحار ج73 ص140/ ج86 ص346, الخصال ص392, وسائل الشيعة ج5 ص54, مكارم الأخلاق ص43.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال سيدنا الصادق (ع) : إن الله (تعالى) يحب الجمال والتجميل، ويكره البؤس والتباؤس، فإن الله إذا أنعم على عبد نعمة أحب أن يرى عليه أثرها. قيل: وكيف ذلك؟ قال: ينظف ثوبه، ويطيب ريحه، ويجصص داره، ويكنس أفنيته، حتى إن السراج قبل مغيب الشمس ينفي الفقر، ويزيد في الرزق.

———

الأمالي للطوسي ص275, عنه البحار ج73 ص141, مكارم الأخلاق ص41, وسائل الشيعة ج3 ص341, الكافي ج6 ص440 بعضه, فقه الرضا (ع) ص355 بعضه.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ثابت بن البناني، عن أنس، عن النبي (ص) قال: حبب إلي من الدنيا ثلاث: النساء، والطيب، وجعلت قرة عيني في الصلاة.

———

وسائل الشيعة ج1 ص442, الخصال ص165, عنه البحار ج73 ص141/ ج97 ص211, روضة الواعظين ص373, مستدرك الوسائل ج1 ص420, مكارم الأخلاق ص34, الأمالي للطوسي ص525.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن محمد بن يحيى الصولي قال: حدثتني جدتي أم أبي واسمها عذر قالت: اشتريت مع عدة جوار من الكوفة وكنت من مولداتها، قالت فحملنا إلى المأمون فكنا في داره في جنة من الاكل والشرب والطيب وكثرة الدنانير فوهبني المأمون للرضا (ع) فلما صرت في داره فقدت جميع ما كنت فيه من النعيم وكانت علينا قيمة تنبهنا من الليل وتأخذنا بالصلاة وكان ذلك من أشد شئ علينا فكنت أتمنى الخروج من داره إلى أن وهبني لجدك عبد الله بن العباس فلما صرت إلى منزله كنت كأني قد ادخلت الجنة، قال الصولي: وما رأيت امرأة قط أتم من جدتي هذه عقلا ولا اسخى كفا وتوفت سنة سبعين ومأتين ولها نحو مأة سنة وكانت تسأل عن أمر الرضا (ع) كثيرا فتقول: ما أذكر منه شيئا إلا أني كنت أراه يتبخر بالعود الهندي السني ويستعمل بعده ماء ورد ومسكا وكان

———

عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص192, عنه البحار ج49 ص90, وسائل الشيعة ج1 ص450, مكارم الأخلاق ص42.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال رسول الله (ص): أدهنوا بالبنفسج فإنه بارد في الصيف حار في الشتاء. وعنه، عن أبيه، أن جعفر بن محمد (ع) دعا بدهن فأدهن به، وقال: أدهن، قلت: قد أدهنت، قال: إنه البنفسج، قلت: وما فضل البنفسج؟ فقال: حدثني أبي، عن آبائه (ع) قال: قال رسول الله (ص): فضل البنفسج على الادهان كفضل الاسلام على سائر الاديان.

——–

الدعوات ص156, عنه البحار ج73 ص145, وسائل الشيعة ج1 ص455, مستدرك الوسائل ج1 ص428, مكارم الأخلاق ص48.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

النوم

عن أبي عبد الله (ع) قال: ثلاث فيهن المقت من الله عزوجل: نوم من غير سهر، وضحك من غير عجب، وأكل على الشبع.

—-

من لا يحضره الفقيه ج1 ص503, الخصال ص89, عنه البحار ج63 ص332/ ج73 ص58, وسائل الشيعة ج4 ص1068, مستدرك الوسائل ج16 ص217, تفسير نور الثقلين ج4 ص180.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن أبي حمزة قال: قلت لابي الحسن (ع) : ان أباك اخبرنا بالخلف من بعده، فلو اخبرتنا به، فاخذ بيدي فهزها ثم قال:  {ما كان الله ليضل قوما بعد إذ هديهم حتى يبين لهم ما يتقون} قال: فخفقت، فقال: مه، لا تعود عينيك كثرة النوم، فانها اقل شئ في الجسد شكرا .

——

مستدرك الوسائل ج13 ص44, تفسير العياشي ج2 ص115, عنه البحار ج49 ص27/ ج73 ص180.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

وقال رسول الله (ص): إياكم وكثرة النوم فإن كثرة النوم يدع صاحبه فقيرا  يوم القيام

——–

الإختصاص ص219, عنه البحار ج73 ص180.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن علي (ع) في حديث الاربعمائة: لا ينام المسلم وهو جنب لا ينام إلا على طهور فإن لم يجد الماء فليتيمم بالصعيد فإن روح المؤمن ترفع إلى الله تعالى فيقبلها ويبارك عليها فإن كان أجلها قد حضر جعلها في كنوز رحمته وإن لم يكن أجلها قد حضر بعث بها مع امنائه من ملائكته فيردونها في جسده.

——–

الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89, تحف العقول ص100, تفسير الميزان ج17 ص276.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن محمد ابن كردوس، عن أبي عبد الله (ع) قال: من تطهر ثم أوى إلى فراشه بات وفراشه كمسجده فإن

——–

الكافي ج3 ص468, من لا يحضره الفقيه ج1 ص469, ثواب الأعمال ص18, عنه البحار ج73 ص182/ ج77 ص307, تهذيب الأحكام ج2 ص117, وسائل الشيعة ج1 ص265, مكارم الأخلاق ص288.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبيه سعيد بن علاقة قال: سمعت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) يقول: […] والنوم بين العشائين يورث الفقر، والنوم قبل طلوع الشمس يورث الفقر [..].

——–

الخصال ص504, عنه البحار ج73 ص184, روضة الواعظين ص455, وسائل الشيعة ج11 ص275, مشكاة الأنوار ص229.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

محمد بن علي بن الحسين قال قال الباقر (ع) النوم أول النهار خرق والقائلة نعمة والنوم بعد العصر حمق والنوم بين العشائين يحرم الرزق.

———–

منتهى المطلب ج1 ص306, من لا يحضره الفقيه ج1 ص502, وسائل الشيعة ج4 ص1068, مستدرك الوسائل ج5 ص113, الذكرى ص211,

مكارم الأخلاق ص288, عنه البحار ج73 ص185.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي حمزة عن علي بن الحسين (ع) (في حديث) قال لا تنامن قبل طلوع الشمس فاني أكرهها لك إن الله يقسم في ذلك الوقت أرزاق العباد على أيدينا يجريها

———-

وسائل الشيعة ج4 ص1065, بصائر الدرجات ص363, عنه البحار ج46 ص23/ ج73 ص185, تفسير أبي حمزة ص77, مدينة المعاجز ج4 ص436.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

 […]قال أمير المؤمنين (ع) : النوم على اربعة اصناف الانبياء تنام على اقفيتها مستلقية واعينها لا تنام متوقعة لوحى ربها والمؤمن ينام على يمينه مستقبل القبلة والملوك وابنائها تنام على شمالها ليستمرؤا ما يأكلون وابليس واخوانه وكل مجنون وذي عاهة ينام على وجهه منبطحا، […]

————

علل الشرائع ج2 ص593, عيون أخبار الرضا (ع) ج2 ص218, عنه البحار ج10 ص75/ ج73 ص186, الخصال ص262, تفسير نور الثقلين ج4 ص178, وسائل الشيعة ج4 ص1069.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي الورد بن ثمامة عن علي (ع) انه قال لرجل من بنى سعد الا احدثك عنى وعن فاطمة انها كانت عندي وكانت من احب أهله إليه وانها استقت بالقربة حتى اثر في صدرها وطحنت بالرحى حتى مجلت يدها وكسحت البيت حتى غبرت ثيابها واوقدت النار تحت القدر حتى دكنت ثيابها فأصابها من ذلك ضرر شديد فقلت لها لو أتيت أباك فسألتيه خادما يكفيك حرما أنت فيه من هذا العمل فاتت النبي (ص) فوجدت عنده حداثا فاستحت وانصرفت قال فعلم النبي (ص) انها جاءت لحاجة قال فغدا علينا ونحت في لفاعنا فقال السلام عليكم يا أهل اللفاع فسكتنا واستحيينا لمكاننا ثم قال السلام عليكم فسكتنا ثم قال السلام عليكم فخشينا إن لم نرد عليه ان ينصرف وقد كان يفعل ذلك يسلم ثلاثا فان اذن له وإلا انصرف فقلت وعليك السلام يا رسول الله ادخل فلم يعد ان جلس عند رؤسنا فقال يا فاطمة ما كانت حاجتك امس عند محمد قال فخشيت إن لم نجبه ان يقوم قال فاخرجت رأسي فقلت انا والله أخبرك يا رسول الله انها استقت بالقربة حتى أثر في صدرها وجرت بالرحا حتى مجلت يداها وكسحت البيت حتى اغبرت ثيابها وأوقدت تحت القدر حتى دكنت ثيابها فقلت لها لو أتيت أباك فسألتيه خادما يكفيك حرما انت فيه من هذا العمل قال أفلا اعلمكما ما هو خير لكما من الخادم إذا اخذتما مناكمكما فسبحا ثلاثا وثلاثين واحمدا ثلاثا وثلاثين وكبرا أربعا وثلاثين قال فاخرجت فاطمة عليها السلام رأسها فقالت رضيت عن الله ورسوله ورضيت عن الله ورسوله ورضيت عن الله ورسوله

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الثياب

عدة من أصحابنا، عن أحمد بن محمد، عن القاسم بن يحيى، عن جده الحسن ابن راشد، عن أبي بصير، عن أبي عبد الله (ع) قال: قال أمير المؤمنين (ع) : ليتزين أحدكم لاخيه المسلم كما يتزين للغريب الذي يحب أن يراه في أحسن الهيئة

———-

من لا يحضره الفقيه ج1 ص320, علل الشرائع ج2 ص366, عنه البحار ج43 ص82, شرح الأخبار ج3 ص67, مكارم الأخلاق ص280.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي الحسن (ع) قال: تهيئة الرجل للمرأة مما تزيد في عفتها

——-

مكارم الأخلاق ص97, عنه البحار ج76 ص307.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

محمد بن عمر بن عبد العزيز الكشي، في كتاب (الرجال) عن حمدويه ابن نصير، عن محمد بن عيسى، عن علي بن أسباط قال: قال سفيان بن عيينة لابي عبد الله (ع) : إنه يروى أن علي بن أبي طالب (ع) كان يلبس الخشن من الثياب وأنت تلبس القوهي المروي؟ ! قال: ويحك أن عليا (ع) كان في زمان ضيق فإذا اتسع الزمان فأبرار الزمان أولى به.

——–

وسائل الشيعة ج3 ص350, مكارم الأخلاق ص97, عنه البحار ج76 ص307, اختيار معرفة الرجال ج2 ص690, الكنى والألقاب ج1 ص370.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن سنان، عن أبي عبد الله (ع) قال: كان لابي ثوبان خشنان يصلي فيهما صلاته، وإذا أراد أن يسأل الحاجة لبسهما (سألها فيهما) وسأل الله حاجته

———–

دعائم الإسلام ج2 ص159, الخصال ص623, تحف العقول ص113, وسائل الشيعة ج3 ص331, مستدرك الوسائل ج3 ص227,

مكارم الأخلاق ص113, عنه البحار ج76 ص312.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي عبد الله (ع) قال: كفى بالمرء خزيا أن يلبس ثوبا يشهره أو يركب دابة تشهره.

——–

الكافي ج6 ص445, تحف العقول ص369, وسائل الشيعة ج3 ص345, الفصول المهمة ج3 ص310, مكارم الأخلاق ص116, عنه البحار ج76 ص313.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

النكاح وآدابه

عن أبي سعيد الخدري قال:  أوصى رسول الله (ص) علي بن أبي طالب (ع) فقال: يا علي: إذا دخلت العروس بيتك فاخلع خفيها حين تجلس واغسل رجليها، وصب الماء من باب دارك إلى أقصى دارك، فإنك إذا فعلت ذلك أخرج الله من بيتك سبعين ألف لون من الفقر، وأدخل فيه سبعين ألف لون من البركة، وأنزل عليه سبعين رحمة ترفرف على رأس العروس حتى تنال بركتها كل زاوية في بيتك، وتأمن العروس من الجنون والجذام والبرص أن يصيبها مادامت في تلك الدار، وامنع العروس في اسبوعها من الالبان والخل والكزبرة والتفاح الحامض من هذه الاربعة الاشياء، فقال علي (ع) : يا رسول الله ولاي شئ أمنعها هذه الاشياء الاربعة؟ قال: لان الرحم تعقم وتبرد من هذه الاربعة الاشياء عن الولد، ولحصير في ناحية البيت خير من امرأة لا تلد، فقال علي (ع) : يا رسول الله ما بال الخل تمنع منه؟ قال: إذا حاضت على الخل لم تطهر أبدا بتمام. والكزبرة تثير الحيض في بطنها وتشدد عليها الولادة، والتفاح الحامض يقطع حيضها فيصير داء عليها. ثم قال: يا علي لا تجامع امرأتك في أول الشهر ووسطه وآخره، فإن الجنون والجذام والخبل ليسرع إليها وإلى ولدها، يا علي: لا تجامع امرأتك بعد الظهر فإنه إن قضي بينكما ولد في ذلك الوقت يكون أحول، والشيطان يفرح بالحول في الانسان، يا علي: لا تتكلم عند الجماع فإنه إن قضي بينكما ولد لا يؤمن أن يكون أخرس، ولا ينظرن أحد إلى فرج امرأته، وليغض بصره عند الجماع، فإن النظر إلى الفرج يورث العمى في الولد، يا علي: لا تجامع امرأتك بشهوة امرأة غيرك فإني أخشى إن قضي بينكما ولد أن يكون مخنثا أو مؤنثا مخبلا، يا علي من كان جنبا في الفراش مع امرأته فلا يقرأ القرآن فإني أخشى أن تنزل عليهما نار من السماء فتحرقهما. قال مصنف هذا الكتاب – رحمه الله – يعني به قراءة العزائم دون غيرها -. يا علي: لا تجامع امرأتك إلا ومعك خرقة ومع أهلك خرقة ولا تمسحا بخرقة واحدة فتقع الشهوة على الشهوة فإن ذلك يعقب العداوة بينكما ثم يؤديكما إلى الفرقة والطلاق. يا علي: لا تجامع امرأتك من قيام فإن ذلك من فعل الحمير فان قضي بينكما ولد كان بوالا في الفراش كالحمير البوالة في كل مكان، يا علي: لا تجامع امرأتك في ليلة الاضحى فإنه إن قضي بينكما ولد يكون له ست أصابع أو أربع أصابع. يا علي: لا تجامع امرأتك تحت شجرة مثمرة فإنه إن قضي بينكما ولد يكون جلادا قتالا أو عريفا يا علي: لا تجامع امرأتك في وجه الشمس وتلالوئها إلا أن ترخي سترا فيستركما، فإنه أن قضى بينكما ولد لا يزال في بؤس وفقر حتى يموت. يا علي: لا تجامع امرأتك بين الاذان والاقامة، فإنه إن قضي بينكما ولد يكون حريصا على أهراق الدماء، يا علي: إذا حملت امرأتك فلا تجامعها إلا وأنت على وضوء فإنه إن قضي بينكما ولد يكون أعمى القلب بخيل اليد، يا علي: لا تجامع أهلك في النصف من شعبان فإنه إن قضي بينكما ولد يكون مشؤما ذا شأمة في وجهه، يا علي: لا تجامع أهلك في آخر درجة منه (2) إذا بقي يومان فإنه إن قضي بينكما ولد يكون عشارا أو عونا للظالمين ويكون هلاك فئام من الناس على يديه (3) يا علي لا تجامع أهلك على سقوف البنيان فإنه إن قضي بينكما ولد يكون منافقا مرائيا مبتدعا، يا علي: إذا خرجت في سفر فلا تجامع أهلك من تلك الليلة فإنه إن قضي بينكما ولد ينفق ماله في غير حق، وقرأ رسول الله (ص)  إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين . يا علي: لا تجامع أهلك إذا خرجت إلى سفر مسيرة ثلاثة أيام ولياليهن فإنه إن قضي بينكما ولد يكون عونا لكل ظالم عليك، يا علي: عليك بالجماع ليلة الاثنين، فإنه إن قضي بينكما ولد يكون حافظا لكتاب الله، راضيا بما قسم الله عزوجل يا علي: إن جامعت أهلك في ليلة الثلاثاء فقضي بينكما ولد فإنه يرزق الشهادة بعد شهادة أن لا إله إلا الله وإن محمدا رسول الله ولا يعذبه الله مع المشركين ويكون طيب النكهة والفم، رحيم القلب، سخي اليد، طاهر اللسان من الغيبة والكذب والبهتان يا علي: إن جامعت أهلك ليلة الخميس فقضي بينكما ولد فإنه يكون حاكما من الحكام أو عالما من العلماء، وإن جامعتها يوم الخميس عند زوال الشمس عن كبد السماء فقضي بينكما ولد فإن الشيطان لا يقربه يشيب ويكون قيما ويرزقه الله عزوجل السلامة في الدين والدنيا، يا علي: وإن جامعتها ليلة الجمعة وكان بينكما ولد فإنه يكون خطيبا قوالا مفوها، وإن جامعتها يوم الجمعة بعد العصر فقضي بينكما ولد فإنه يكون معروفا مشهورا عالما، وإن جامعتها في ليلة الجمعة بعد العشاء الاخرة، فانه يرجى أن يكون الولد من الابدال إن شاء الله تعالى. يا علي: لا تجامع أهلك في أول ساعة من الليل فإنه إن قضي بينكما ولد لا يؤمن أن يكون ساحرا مؤثرا للدنيا على الاخرة، يا علي: احفظ وصيتي هذه كما حفظتها عن جبرئيل (ع)

———-

من لا يحضره الفقيه ج3 ص551,علل الشرائع ج2 ص514, عنه البحار ج100 ص280, الإختصاص ص132, الأمالي للصدوق ص662.

 تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن سليمان بن جعفر البصري، عن أبى عبد الله، عن آبائه (ع) أنه كره أن يغشى الرجل امرأته وهى حائض، فان غشيها فخرج الولد مجذوما أو أبرص فلا يلومن إلا نفسه، وعنه قال: وكره أن يغشى الرجل أهله وقد احتلم حتى يغتسل من الاحتلام، فان فعل فخرج الولد مجنونا فلا يلومن إلا نفسه

———-

المحاسن ج2 ص321, علل الشرائع ج2 ص514, عنه البحار ج100 ص286, وسائل الشيعة ج2 ص569 بعضه.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال أمير المؤمنين (ع) : إذا أراد أحدكم أن يأتي زوجته فلا يعجلها فان للنساء حوائج، إذا رأى أحدكم امرأة تعجبه فليأت أهله فان عند أهله مثل ما رأى، ولا يجعلن للشيطان إلى قلبه سبيلا، ليصرف بصره عنها، فان لم تكن له زوجة فليصل ركعتين ويحمد الله كثيرا ويصلي على النبي وآله ثم ليسأل الله من فضله فانه يبيح له برأفته ما يغنيه، إذا أتى أحدكم زوجته فليقل الكلام، فإن الكلام عند ذلك يورث الخرس، لا ينظرن أحدكم إلى باطن فرج امرأته لعله يرى ما يكره ويورث العمى.إذا أراد أحدكم مجامعة زوجته فليقل: اللهم إني استحللت فرجها (بأمرك) وقبلتها بأمانتك فان قضيت لي منها ولدا فاجعله ذكرا سويا، ولا تجعل للشيطان فيه نصيبا ولا شركا

———-

الخصال ص610, عنه البحار ج1 ص287 /ج10 ص89, تحف العقول ص100, وسائل الشيعة ج14 ص83 بعضه.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي بصير ومحمد بن مسلم، عن أبي عبد الله، عن آبائه (ع) قال: قال أمير المؤمنين (ع) : إذا أراد أحدكم أن يأتي أهله فليتوق أول الاهلة وأنصاف الشهور، فإن الشيطان يطلب الولد في هذين الوقتين، والشياطين يطلبون الشرك فيهما فيجيئون ويحبلون

———–

الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89/ ج56 ص54, تحف العقول ص100, وسائل الشيعة ج14 ص92.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن عبد الرحمن بن سالم، عن أبيه، عن أبى جعفر (ع) قال: قلت له: هل يكره الجماع في وقت من الاوقات وإن كان حلالا؟ – قال: نعم، ما بين طلوع الفجر إلى طلوع الشمس، ومن مغيب الشمس إلى مغيب الشفق، و في اليوم الذى تنكسف فيه الشمس، وفى الليلة التى ينكسف فيها القمر، وفى اليوم والليلة التى يكون فيهما الريح السوداء، والريح الحمراء، والريح الصفراء، واليوم و الليلة التى يكون فيهما الزلزلة

——–

المحاسن ج2 ص311, عنه البحار ج100 ص289, الكافي ج5 ص498, وسائل الشيعة ج14 ص88, مستدرك الوسائل ج14 ص224,

طب الأئمة للزيات ص131, الإختصاص ص218, مكارم الاخلاق ص213, حلية الأبرار ج10 ص384.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الصدقة

عن إسماعيل بن أبي زياد، عن أبي عبد الله، عن آبائه (ع) أن النبي (ص) قال لاصحابه: ألا اخبركم بشئ إن أنتم فعلتموه تباعد الشيطان منكم كما تباعد المشرق من المغرب؟ قالوا: بلى قال: الصوم يسود وجهه والصدقة تكسر ظهره والحب في الله والموازرة على العمل الصالح يقطع دابره والاستغفار يقطع وتينه ولكل شئ زكاة وزكاة الابدان الصيام.

———–

الكافي ج4 ص62, عنه البحار ج60 ص261, من لا يحضره الفقيه ج2 ص75, الأمالي للصدوق ص117, فضائل الأشهر الثلاث ص75, تهذيب الأحكام ج4 ص191, وسائل الشيعة ج7 ص289, مستدرك الوسائل ج7 ص497, مكارم الأخلاق ص138, كتاب النوادر ص135, الفصول المهمة ج3 ص233.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي بصير، قال: سمعت أبا عبد الله الصادق جعفر بن محمد (ع) : أن عيسى روح الله مر بقوم مجلبين فقال: ما لهؤلاء؟ قيل: يا روح الله، إن فلانة بنت فلان تهدى إلى فلان بن فلان في ليلتها هذه. قال: يجلبون اليوم ويبكون غدا. فقال قائل منهم: ولم يا رسول الله؟ قال: لان صاحبتهم ميتة في ليلتها هذه. فقال القائلون بمقالته: صدق الله وصدق رسوله. وقال أهل النفاق، ما أقرب غدا ! فلما أصبحوا جاءوا فوجدوها على حالها لم يحدث بها شئ، فقالوا: يا روح الله، إن التي أخبرتنا أمس أنها ميتة لم تمت !فقال عيسى (ع) : يفعل الله ما يشاء، فاذهبوا بنا إليها. فذهبوا يتسابقون حتى قرعوا الباب فخرج زوجها، فقال له عيسى (ع) : استأذن لي على صاحبتك. قال: فدخل عليها فأخبرها أن روح الله وكلمته بالباب مع عدة. قال: فتخدرت، فدخل عليها، فقال لها: ما صنعت ليلتك هذه؟ قالت: لم أصنع شيئا إلا وقد كنت أصنعه فيما مضى، إنه كان يعترينا سائل في كل ليلة جمعة فننيله ما يقوته إلى مثلها، وإنه جاءني في ليلتي هذه وأنا مشغولة بأمري وأهلي في مشاغيل، فهتف فلم يجبه أحد، ثم هتف فلم يجب حتى هتف مرارا، فلما سمعت مقالته قمت متنكرة حتى أنلته كما كنا ننيله، فقال لها: تنحي عن مجلسك، فإذا تحت ثيابها أفعى مثل جذعة عاض على ذنبه. فقال (ع) : بما صنعت صرف الله عنك هذا

———

الأمالي للصدوق ص589, عنه البحار ج4 ص94/ ج14 ص244, روضة الواعظين ص358, وسائل الشيعة ج6 ص270 باختصار,

فرج الهموم ص118 باختصار.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن زرارة بن أعين، عن أبي جعفر عن آبائه (ع) قال: قال رسول الله (ص): داووا مرضاكم بالصدقة.

——–

المحاسن ج1 ص294, قرب الإسناد ص117, الكافي ج4 ص3, دعائم الإسلام ج1 ص240, من لا يحضره الفقيه ج2 ص66, الخصال ص610, تحف العقول ص100, ثواب الأعمال ص46, تهذيب الأعمال ج4 ص112, وسائل الشيعة ج2 ص648, مستدرك الوسائل ج2 ص98, الإختصاص ص25.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مسعدة بن صدقة قال: حدثني جعفر بن محمد، عن أبيه، عن آبائه: أن رسول الله (ص) قال:  إن المعروف يمنع مصارع السوء، وإن الصدقة تطفئ غضب الرب، […]

———-

فرب الإسناد ص76, عنه البحار ج71 ص88, مستدرك الوسائل ج7 ص159, الأمالي للطوسي ص673, عنه البحار ج46 ص74, العدد القوية ص63.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الحسين بن علوان، عن جعفر، عن أبيه قال: قال رسول الله (ص):  استنزلوا الرزق بالصدقة

———-

نهج البلاغة ج4 ص34, قرب الإسناد ص118, الكافي ج4 ص10, من لا يحضره الفقيه ج2 ص66, عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص38, الخصال ص610, التوحيدص68, تحف العقول ص100, تهذيب الأحكام ج4 ص112, وسائل الشيعة ج6 ص257, مستدرك الوسائل ج7 ص154, مشكاة الأنوار ص138.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن إسحاق بن غالب، عمن حدثه، عن أبي جعفر (ع) قال: البر والصدقة ينفيان الفقر ويزيدان في العمر ويدفعان تسعين ميتة السوء; وفي خبر آخر ويدفعان عن شيعتي ميتة السوء.

——–

تذكرة الفقهاء ج1 ص251, الكافي ج4 ص2, من لا يحضره الفقيه ج2 ص66, الخصال ص48, ثواب الأعمال ص141, عنه البحار ج93 ص119, وسائل الشيعة ج6 ص31, مكارم الأخلاق ص136, غنائم الأيام ج4 ص397, فرج الهموم ص117.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن جعفر بن محمد الاشعري، عن ابن القداح، عن أبي عبد الله (ع) عن آبائه (ع) قال: قال رسول الله (ص): كل معروف صدقة والدال على الخير كفاعله والله عزوجل يحب إغاثة اللهفان.

——–

الكافي ج4 ص27, من لا يحضره الفقيه ج2 ص55, الخصال ص134, عنه البحار ج71 ص409/ ج93 ص119, وسائل الشيعة ج11 ص522, الإختصاص ص240, عوالي اللئالي ج1 ص376.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن مسعدة بن صدقة، عن أبي عبد الله (ع) في حديث جعفر بن أبي طالب مع النجاشي ملك الحبشة ان النجاشي قال: إنا نجد فيما أنزل الله على عيسى (ع) ان من حق الله على عباده أن يحدثوا لله تواضعا عند ما يحدث لهم من نعمه، فلما بلغ النبي (ص) وسلم قال لاصحابه: إن الصدقة تزيد صاحبها كثرة فتصدقوا يرحمكم الله، وإن التواضع يزيد صاحبه رفعة فتواضعوا يرفعكم الله، وإن العفو يزيد صاحبه عزا فاعفوا يعزكم الله.

————

الكافي ج2 ص121, وسائل الشيعة ج11 ص218, مستدرك الوسائل ج11 ص302, الأمالي للمفيد ص238,

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبي قلابة قال: قال رسول الله (ص):  من أعطى درهما في سبيل الله، كتب الله له سبعمائة حسنة .

———–

الأمالي للطوسي ص182 , عنه البحار ج66 ص382/ ج93 ص122, مستدرك الوسائل ج7 ص159.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الحارث، عن علي (ع) ، عن النبي (ص) قال: كل معروف صدقة إلى غني أو فقير، فتصدقوا ولو بشق تمرة، واتقوا النار ولو بشق تمرة، فإن الله (عز وجل) يربيها لصاحبها كما يربي أحدكم فلوه أو فصيله حتى يوفيه إياها يوم القيامة، وحتى تكون أعظم من الجبل العظيم.

———-

الأمالي للطوسي ص458, عنه البحار ج71 ص410/ ج93 ص122, وسائل الشيعة ج6 ص265.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن جابر الجعفي عن أبى جعفر (ع) قال: قال أمير المؤمنين (ع) : تصدقت يوما بدينار فقال لى رسول الله (ص): أما علمت ان صدقة المؤمن لا تخرج من يده حتى يفك بها عن لحى سبعين شيطانا، وما تقع في يد السائل حتى تقع في يد الرب تبارك وتعالى؟ ألم يقل هذه الاية) الم تعلموا ان الله هو يقبل التوبة عن عباده ويأخذ الصدقات) إلى آخر الاية

——–

تفسير العياشي ج2 ص107, ثواب الأعمال ص141, عنه البحار ج93 ص124, وسائل الشيعة ج6 ص257, تفسير نور الثقلين ج2 ص261.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن أبى عمير، عن بشر بن سلمة، عن مسمع كردين، عن أبى – عبد الله (ع) قال (ع) : من تصدق بصدقة إذا أصبح دفع الله عنه نحس ذلك اليوم

——–

المحاسن ج2 ص349, عنه البحار ج93 ص126, منتهى المطلب ج2 ص646, مكارم الأخلاق ص243, عنه البحار ج56 ص31.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن محمد بن علي بن عيسى قال: كتبت إليه يعني علي بن محمد الهادي (ع) أسأله عن المساكين الذين يقعدون في الطرقات من الجزائر والسايسين وغيرهم، هل يجوز التصدق عليهم قبل أن أعر ف مذهبهم؟ فأجاب من تصدق على ناصب فصدقته عليه لاله، لكن على من لا يعرف مذهبه وحاله فذلك أفضل وأكبر ومن بعد فمن ترققت عليه ورحمته ولم يمكن استعلام ما هو عليه لم يكن بالتصدق عليه بأس إنشاء الله.

——–

السرائر ج3 ص584, عنه البحار ج93 ص127, وسائل الشيعة ج6 ص289, مستطرفات السرائر ص584.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن ابن القداح، عن أبي عبد الله، عن أبيه (ع) قال: قال رسول الله (ص): صدقة السر تطفي غضب الرب

———-

المقنعة ص261, تذكرة الفقهاء ج2 ص425, مسالك الأفهام ج5 ص413, الكافي ج4 ص7, دعائم الإسلام ج1 ص241, من لا يحضره الفقيه ج2 ص67, علل الشرائع ج1 ص247, الخصال ص180, ثواب الأعمال ص143, تحف العقول ص149, تهذيب الأحكام ج4 ص105, وسائل الشيعة ج6 ص216.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن النبي (ص): من الصدقة ان يتعلم الرجل العلم ويعلمه الناس.

———–

عدة الداعي ص63, عنه البحار ج2 ص24/ ج93 ص136.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن الفضل بن أبي قره السمندى عن الصادق، عن آبائه صلوات الله عليهم قال رسول الله (ص) وسلم: ان افضل الصدقة صدقه اللسان، تحقن به الدماء وتدفع به الكريهه وتجر المنفعة إلى اخيك المسلم

———–

الرسالة السعدية ص164, مستدرك الوسائل ج12 ص147, عدة الداعي ص62, عوالي اللئالي ج1 ص376,

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن امير المؤمنين (ع) حديث طويل وفيه: وإذا ناولتم السائل شيئا فسلوه أن يدعو لكم، فانه يجاب له فيكم ولا يجاب في نفسه، لانهم يكذبون وليرد الذي يناوله يده إلى فيه فيقبلها، فان الله عزوجل يأخذها قبل أن تقع في يده كما قال عزوجل: {ألم يعلموا ان الله هو يقبل التوبة عن عباده ويأخذ الصدقات}

———–

عيون الحكم ص138, عدة الداعي ص59 بعضه, تفسير نور الثقلين ج2 ص261, الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89, تحف العقول ص100.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

عن الحسين بن زيد، عن الصادق، عن آبائه (ع) عن رسول الله (ص) (في حديث المناهي) قال: ومن اصطنع إلى أخيه معروفا فامتن به أحبط الله عمله، وثبت وزره ولم يشكر له سعيه، ثم قال (ع) : يقول الله عزوجل: حرمت الجنة على المنان والبخيل والقتات وهو النمام

——–

منتهى المطلب ج2 ص1013, من لا يحضره الفقيه ج4 ص3, الأمالي للصدوق ص509, عنه البحار ج93 ص141, وسائل الشيعة ج6 ص316, مكارم الأخلاق ص424.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن محمد بن عبد الله ابن جعفر الحميري، عن صاحب الزمان (ع) أنه كتب إليه يسأله عن الرجل ينوي إخراج شئ من ماله وأن يدفعه إلى رجل من إخوانه ثم يجد في أقربائه محتاجا أيصرف ذلك عمن نواه له إلى قرابته؟ فأجاب (ع) يصرفه إلى أدناهما وأقربهما من مذهبه، فان ذهب إلى قول العالم (ع) : لا يقبل الله الصدقة وذو رحم محتاج فليقسم بين القرابة وبين الذي نوى حتى يكون قد أخذ بالفضل كله.

——–

وسائل الشيعة ج6 ص287, خاتمة المستدرك ج1 ص280, الإحتجاج ج2 ص314, عنه البحار ج101 ص218.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن حسن بن الجلال قال أخبرني جدي قال: سمعت الحسين بن علي صلوات الله عليه يقول: سمعت رسول الله (ص) وسلم يقول: إبدء بمن تعول، امك وأباك واختك وأخاك. ثم أدناك فأدناك: وقال: لا صدقة وذو رحم محتاج

——-

الإختصاص ص219, عنه البحار ج93 ص147.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

في خبر المناهي: قال رسول الله (ص): من مشى بصدقة إلى محتاج كان له كأجر صاحبها من غير أن ينقص من أجره شئ

——–

من لا يحضره الفقيه ج4 ص3, , الأمالي للصدوق ص509, عنه البحار ج93 ص175, مكارم الأخلاق ص424, وسائل الشيعة ج6 ص316.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

حدثني محمد بن الحسن قال حدثنا محمد بن الحسن الصفار عن أحمد ابن محمد عن الحسن بن علي بن فضال عن أبي جميلة عن عمرو بن خالد سمعت أبا عبد الله (ع) يقول: صدقة النهار تميت الخطيئة كما يميت الماء الملح، وصدقة الليل تطفي غضب الرب.

——-

الأمالي ص449, عنه البحار ج176 ص93, ثواب الأعمال ص143, روضة الواعظين ص357, وسائل الشيعة ج6 ص274, شرح الأخبار ج3 ص547.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

قال رسول الله (ص) وسلم: باكروا بالصدقة فإن البلايا لا تتخطاها

———-

المقنع ص296, تذكرة الفقهاء ج1 ص251, من لا يحضره الفقيه ج2 ص67, وسائل الشعية ج6 ص267, غنائم الأيام ج4 ص397, التحفة السنية ص161.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الماء

عن أبي بصير قال: قال أبو عبد الله (ع) : إن الرجل منكم ليشرب الشربة من الماء فيوجب الله له بها الجنة، ثم قال: إنه ليأخذ الاناء فيضعه على فيه فيسمي ثم يشرب فينحيه وهو يشتهيه فيحمد الله، ثم يعود فيشرب، ثم ينحيه فيحمد الله ثم يعود فيشرب، ثم ينحيه فيحمد الله، فيوجب الله عز وجل بها له الجنة.

——–

المحاسن ج2 ص578, الكافي ج6 ص384, معاني الأخبار ص385, عنه البحار ج63 ص463, وسائل الشيعة ج17 ص198, مشكاة الأنوار ص67.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن داود الرقي, قال: كنت عند أبي عبد الله (ع) إذا استسقى الماء, فلما شربه رأيته قد استعبر واغرورقت عيناه بدموعه, ثم قال لي: يا داود لعن الله قاتل الحسين (ع), فما من عبد شرب الماء فذكر الحسين (ع) ولعن قاتله إلا كتب الله له مائة ألف حسنة, وحط عنه مائة ألف سيئة, ورفع له مائة ألف درجة, وكأنما أعتق مائة ألف نسمة, وحشره الله تعالى يوم القيامة ثلج الفؤاد.

———————–

كامل الزيارات ص212, البحار ج44 ص303, أمالي الصدوق ص205, الكافي ج6 ص391, مناقب آشوب ج3 ص239, وسائل الشيعة ج17 ص216, العوالم ج 17 ص602, روضة الواعظين ص170.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

الحجامة

عن أبي بصير، ومحمد بن مسلم، عن أبي عبد الله (ع) قال: حدثني أبي، عن جدي، عنآبائه (ع) أن أمير المؤمنين (ع) علم أصحابه في مجلس واحد أربع مائة باب مما يصلح للمسلم في دينه ودنياه (1). قال (ع) : إن الحجامة تصحح البدن وتشد العقل[..]

———

الخصال ص610, عنه البحار ج10 ص89, تحف العقول ص100, وسائل الشيعة ج12 ص82.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبو القاسم عبد الله بن أحمد بن عامر بن سليمان الطائى بالبصرة قال حدثنا أبي في سنه ستين ومأتين قال حدثني على بن موسى الرضا (ع) سنة اربع وتسعين ومائة وحدثنا أبو منصور بن إبراهيم بن بكر الخورى بنيسابور قال حدثنا أبو اسحاق إبراهيم بن هارون بن محمد الخورى قال حدثنا جعفر بن محمد بن زياد الفقيه الخورى بنيسابور قال حدثنا أحمد بن عبد الله الهروي الشيباني عن الرضا على بن موسى عليهما السلام وحدثني أبو عبد الله الحسين بن محمد الاشنانى الرازي العدل ببلخ قال حدثنا على بن محمد بن مهرويه القزويني عن داود بن سليمان الفراء عن على بن موسى الرضا (ع) قال حدثني أبي موسى بن جعفر قال حدثني أبي جعفر بن محمد قال حدثني أبي محمد بن على قال حدثني أبي على بن الحسين قال حدثني أبي الحسين بن على قال حدثني أبي على بن أبي طالب (ع) عن رسول الله (ص) قال ان يكن في شئ شفاء ففي شرطة حجام أو شربة عسل

———-

عيون أخبار الرضا (ع) ج1 ص39, عنه البحار ج59 ص116/ ج63 ص290, وسائل الشيعة ج17 ص13, مستدرك الوسائل ج16 ص368,  مكارم الأخلاق ص165, التفسير الصافي ج3 ص143, تفسير نور الثقلين ج3 ص66.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

قال رسول الله (ص): نعم العيد الحجامة – يعني العادة – تجلو البصر وتذهب بالداء.

——–

معاني الأخبار ص247, عنه البحار ج59 ص116, وسائل الشيعة ج12 ص79.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن فضالة أيوب عن اسماعيل عن أبي عبد الله جعفر الصادق عن أبي جعفر الباقر عليهما السلام انه قال: ما اشتكى رسول الله (ص) وسلم وجعا قط إلا كان مفزعه الى الحجامة.

——-

طب الأئمة للزيات ص56, عنه البحار ج17 ص33, الفصول المهمة ج3 ص162, حلية الأبرار ج1 ص370, مستدرك الوسائل ج13 ص74.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن رسول الله (ص)، انه قال: احتجموا إذا هاج بكم الدم، فان الدم ربما تبيغ بصاحبه فيقتله.

———-

مستدرك الوسائل ج13 ص80, طب الأئمة للزيات ص57, عنه البحار ج59 ص120, مكارم الأخلاق ص73, الفصول المهمة ج3 ص163.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية

.

عن أبى الحسن العسكري (ع) كل الرمان بعد الحجامة رمانا حلوا فانه يسكن الدم ويصفي الدم في الجوف.

——-

طب الأئمة للزيات ص59, عنه البحار ج59 ص123, مستدرك الوسائل ج13 ص83.

تحقيق مركز سيد الشهداء (ع) للبحوث الاسلامية